منتديات الشيخ واثق العبيدي
منتديات الشيخ واثق العبيدي ترحب بكم نتشرف بوجودك معنــــــــا تفضل بالضغط على كلمة تسجيل ان كنت زائر او اضغط على كلمة دخول ان كنت عضواً ، اهلا وسهلا


TvQuran
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خطبة رقم 17 في المتهاون في أداء الصلاة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد القادر
عضو فضي
عضو فضي


عدد المساهمات : 264
تاريخ التسجيل : 27/09/2009
العمر : 36

مُساهمةموضوع: خطبة رقم 17 في المتهاون في أداء الصلاة   الأحد 3 يوليو - 14:12

خطبة رقم 17 في المتهاون في أداء الصلاة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
أما بعد:خطبتي بعنوان المتهاون في أداء الصلاة.
أعلموا عباد الله أن الصلاة قد وردت في القرءان الكريم 67 مرة في 62 آية,وقد فرضها الله في ليلة الاسراء والمعراج,وهي العبادة الوحيدة التي فرضت في السماء وكل العبادات قد فرضت بالارض,وكأنها أشارة واضحة بربط القلوب الى بارئها عند الوقوف بين يدي الله مصليا ومناجيا وخاشعا بكل جوارحك ,تاركا الدنيا بكل ما فيها من نعيم .
قال السهيلي :وأما فرض الصلاة عليه هناك ففيه التنبيه على فضلها حيث لم تفرض عليه إلا في الحضرة المطهرةولذلك كانت الطهارة من شأنها ومن شرائط أدائها.والتنبيه على انها مناجاة الرب وتعالى وهو مقبل بوجهه يناجيه ,ولم يعرج به حتى طهر ظاهره وباطنه بماء زمزم كما يتطهر المصلي للصلاة وأخرج عن الدنيا بجسمه كما يخرج المصلي بقلبه عن الدنيا,ويحرم عليه كل شيء إلا مناجاة ربه.
قال الله تعالى : { فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة و اتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا * إلا من تاب و آمن و عمل صالحا }
قال ابن عباس رضي الله عنهما : ليس معنى أضاعوها تركوها بالكلية و لكن أخروها عن أوقاتها و قال سعيد بن المسيب إمام التابعين رحمه الله : هو أن لا يصلي الظهر حتى يأتي العصر و لا يصلي العصر إلى المغرب و لا يصلي المغرب إلى العشاء و لا يصلي العشاء إلى الفجر و لا يصلي الفجر إلى طلوع الشمس فمن مات و هو مصر على هذه الحالة و لم يتب وعده الله بغي و هو واد في جهنم بعيد قعره خبيث طعمه و قال الله تعالى في آية أخرى : { فويل للمصلين * الذين هم عن صلاتهم ساهون } أي غافلون عنها متهاونون بها و قال سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه : سألت رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الذين هم عن صلاتهم ساهون قال : [ هو تأخير الوقت ] أي تأخير الصلاة عن وقتها سماهم مصلين لكنهم لما تهاونوا و أخروها عن وقتها وعدهم بويل و هو شدة العذاب و قيل : هو واد بجهنم لو سيرت فيه جبال الدنيا لذابت من شدة حره و هو مسكن من يتهاون بالصلاة و يؤخرها عن وقتها إلا أن يتوب إلى الله و يندم على ما فرط و قال الله تعالى في آية أخرى : { يا أيها الذين آمنوا لا تلهكم أموالكم و لا أولادكم عن ذكر الله و من يفعل ذلك فأولئك هم الخاسرون }
قال المفسرون : المراد بذكر الله في هذه الآية الصلوات الخمس فمن اشتغل بماله في بيعه و شرائه و معيشته و ضيعته و أولاده عن الصلاة في وقتها كان من الخاسرين و هكذا قال النبي صلى الله عليه و سلم : [ أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة من عمله الصلاة فإن صلحت فقد أفلح و أنجح و إن نقصت فقد خاب و خسر ]
و قال الله تعالى مخبرا عن أصحاب الجحيم :
{ ما سلككم في سقر*قالوا لم نك من المصلين*و لم نك نطعم المسكين *و كنا نخوض مع الخائضين *و كنا نكذب بيوم الدين *حتى أتانا اليقين *فما تنفعهم شفاعة الشافعين }
و قال صلى الله عليه و سلم : [ من حافظ عليها كانت له نورا و برهانا و نجاة يوم القيامة و من لم يحافظ عليها لم تكن له نورا و لا برهانا و لا نجاة يوم القيامة و كان يوم القيامة مع فرعون و قارون و هامان و أبي بن خلف ]
قال بعض العلماء رحمهم الله : و إنما يحشر تارك الصلاة مع هؤلاء الأربعة لأنه إنما يشتغل عن الصلاة بماله أو بملكه أو بوزارته أو بتجارته فإن اشتغل بماله حشر مع قارون و إن اشتغل بملكه حشر مع فرعون و إن اشتغل بوزارته حشر مع هامان و إن اشتغل بتجارته حشر مع أبي بن خلف تاجر الكفار بمكة
و قال صلى الله عليه و سلم : [ إذا صلى العبد الصلاة في أول الوقت صعدت إلى السماء و لها نور حتى تنتهي إلى العرش فتستغفر لصاحبها إلى يوم القيامة و تقول : حفظك الله كما حفظتني و إذا صلى العبد الصلاة في غير وقتها صعدت إلى السماء و عليها ظلمة فإذا انتهت إلى السماء تلف كما يلف الثوب الخلق و يضرب بها وجه صاحبها و تقول : ضيعك الله كما ضيعتني ]
و قد ورد في الحديث : [ أن من حافظ على الصلوات المكتوبة أكرمه الله تعالى بخمس كرامات يرفع عنه ضيق العيش و عذاب القبر و يعطيه كتابه بيمينه و يمر على الصراط كالبرق الخاطف و يدخل الجنة بغير حساب ] و من تهاون بها عاقبه الله بخمس عشرة عقوبة خمس في الدنيا و ثلاث عند الموت و ثلاث في القبر و ثلاث عند خروجه من القبر فأما اللاتي في الدنيا : فالأولى : ينزع البركة من عمره و الثانية : يمحي سيماء الصالحين من وجهه و الثالثة : كل عمل يعمله لا يأجره الله عليه و الرابعة : لا يرفع له دعاء إلى السماء و الخامسة : ليس له حظ في دعاء الصالحين و أما اللاتي تصيبه عند الموت فإنه يموت ذليلا و الثانية : يموت جائعا و الثالثة : يموت عطشانا و لو سقي بحار الدنيا ما روي من عطشه و أما اللاتي تصيبه في قبره فالأولى : يضيق عليه قبره حتى تختلف عليه أضلاعه و الثانية : يوقد عليه القبر نارا يتقلب على الجمر ليلا و نهارا و الثالثة : يسلط عليه في قبره ثعبان اسمه الشجاع الأقرع عيناه من نار و أظفاره من حديد طول كل ظفر مسيرة يوم يكلم الميت فيقول أنا الشجاع الأقرع و صوته مثل الرعد القاصف يقول : أمرني ربي أن أضربك على تضييع صلاة الصبح إلى طلوع الشمس و أضربك على تضييع صلاة الظهر إلى العصر و أضربك على تضييع صلاة العصر إلى المغرب و أضربك على تضييع صلاة المغرب إلى العشاء و أضربك على تضييع صلاة العشاء إلى الصبح فكلما ضربه ضربة يغوص في الأرض سبعين ذراعا فلا يزال في الأرض معذبا إلى يوم القيامة و أما اللاتي تصيبه عند خروجه من قبره في موقف القيامة فشدة الحساب و سخط الرب و دخول النار
وعن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال يوما لأصحابه : [ اللهم لا تدع فينا شقيا و لا محروما ] ثم قال صلى الله عليه و سلم : [ أتدرون من الشقي المحروم ؟ قالوا : من هو يا رسول الله ؟ قال : تارك الصلاة ]
وأستغفر الله العظيم لي ولكم ولوالدي ولجميع المسلمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jumana
عضو فضي
عضو فضي


عدد المساهمات : 246
تاريخ التسجيل : 20/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: خطبة رقم 17 في المتهاون في أداء الصلاة   الأحد 3 يوليو - 23:51

جزاك الله خيرا يا شيخنا على هذه الخطبة ندع الله تعالى أن يجعلنا من المواظبين على أداء الصلوات في أوقاتها.
وشكرا للاخ المبدع عبد القادر على هذا النشر وأريد أن ألفت نظركم الى أن هذه الخطبة رقم 18 ,للتونويه فقط ,بارك الله فيكم جميعا.

_________________
اهلا وسهلا بكم
في منتديات الشيخ واثق العبيدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد القادر
عضو فضي
عضو فضي


عدد المساهمات : 264
تاريخ التسجيل : 27/09/2009
العمر : 36

مُساهمةموضوع: رد: خطبة رقم 17 في المتهاون في أداء الصلاة   الأحد 3 يوليو - 23:57

بارك الله فيكي يا أخت جمانه وشكرا للتنويه بأن هذه الخطبة رقم 18,وأشكرك على مرورك الكريم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشيخ واثق العبيدي
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة


عدد المساهمات : 188
تاريخ التسجيل : 21/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: خطبة رقم 17 في المتهاون في أداء الصلاة   الإثنين 4 يوليو - 0:09

بارك الله في أبنتي الغالية جمانه على هذا التنويه ,أشكرك ولدي الحبيب وتلميذي النجيب عبد القادر على النشر وجزاكم الله جميعا خيرا ونفع بكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خطبة رقم 17 في المتهاون في أداء الصلاة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشيخ واثق العبيدي :: المجمع الاسلامي - Islamic Department :: قسم نشاطات فضيلة الشيخ واثق العبيدي-
انتقل الى: